حج الفريضة أم الصدقة على الجياع - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حج الفريضة أم الصدقة على الجياع؟
رقم الفتوى: 312865

  • تاريخ النشر:الأحد 26 محرم 1437 هـ - 8-11-2015 م
  • التقييم:
8927 0 182

السؤال

أنا من العراق وأنتم تعلمون اليوم في العراق يوجد حوالي ثلاثة ملايين نازح ومهجر عراقي من داخل البلد، سؤالي هو: أيهما أفضل أداء حج الفريضة أم التصدق بالمال للنازحين؟ علما أن الحج لأول مرة.
جزاكم الله خيرا على المجهود.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فلا شك أن إطعام المضطرين من النازحين من المسلمين في العراق وسوريا وغيرهما من بلاد المسلمين التي تعاني ويلات الحروب لا شك أن إطعام جائعهم وكسوة عاريهم من أفضل الصدقات، وربما يرقى إلى حد فرض الكفاية وليس الاستحباب، وفرض الكفاية إذا قام به البعض سقط الوجوب عن الباقين، فبالنسبة لك إذا كان حجك هو حج الفريضة فلتبادر به عند الاستطاعة ولا تقدم عليه الصدقة، وفي المصنف لعبد الرزاق: عن الثوري وسأله رجل فقال: الحج أفضل بعد الفريضة أم الصدقة؟ فقال: أخبرني أبو مسكين عن إبراهيم أنه قال: إذا حج حججا فالصدقة، وكان الحسن يقول: إذا حج حجة.

والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: