تصح الأضحية عن الحي بإذنه - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تصح الأضحية عن الحي بإذنه
رقم الفتوى: 31308

  • تاريخ النشر:الإثنين 26 صفر 1424 هـ - 28-4-2003 م
  • التقييم:
11532 0 411

السؤال

هل تصبح الأضحية التي تبرع بها شخص ما أضحية بالنسبة لهم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن المتبرع بالأضحية عن غيره حالتان:
الأولى: أن يتبرع بها عن ميت فتصح عند الجمهور والشافعية في قول، وذهب الشافعية في قول آخر إلى عدم صحة التضحية عن الميت إلا إذا أوصى، وهذا هو القول المرجح عندهم.
الثانية: أن يتبرع بها عن حي، فأكثر أهل العلم من الحنفية والشافعية وغيرهم يقولون لا تصح إلا بإذنهم، لأنها عبادة.
قال الإمام النووي في المنهاج: ولا تضحية عن الغير بغير إذنه، ولا عن ميت إن لم يوص بها. انتهى.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: