الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج العين بالرقية الشرعية
رقم الفتوى: 318472

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 18 ربيع الأول 1437 هـ - 29-12-2015 م
  • التقييم:
13719 0 206

السؤال

أنا أُصبت بعين, كرهت الدراسة كرهًا شديدًا، وانعزلت عن الناس بما فيهم أقاربي، وأحس بضيق إذا دخلت الحي الذي أسكن فيه, فما العلاج -جزاكم الله خيرًا-؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فنسأل الله تعالى أن يشفيك ويعافيك.

وما ذكرت عن نفسك يعد من أعراض العين، كما سبق أن بيّنّا في الفتوى رقم: 7975 . وعلاجه يكون بالرقية الشرعية، وقد أوضحنا في الفتوى السابقة بعض الآيات والأدعية المناسبة للعلاج من العين، فراجعها. وراجع أيضًا الفتوى رقم: 3273.

وإذا كنت تستطيع أن تقرأ على نفسك فافعل؛ فإن ذلك أولى وأدعى للإخلاص، وإلا فابحث عن من يرقيك ممن علم عنه صحة المعتقد وسلامة المنهج، وانظر الفتوى رقم: 20628

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: