حكم طقوس الانحناء في رياضة الجودو - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم طقوس الانحناء في رياضة الجودو
رقم الفتوى: 31872

  • تاريخ النشر:الأحد 10 ربيع الأول 1424 هـ - 11-5-2003 م
  • التقييم:
15255 0 368

السؤال

أمارس رياضة الجودو وأحد طقوس هذه الرياضة يقتضي وضع صفحتي اليدين في مقابل بعض ثم الانحناء بالرأس إلى الأمام في وضع يقترب من السجود، فما رأي الشرع في هذه الحركة التي لا شك في أنها جزء من الطقوس الوثنية اليابانية؟ وجزاكم الله عنا كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالأصل في ممارسة أي رياضة هو الإباحة، إلا إذا اقترن بها من الأوصاف ما يؤدي إلى تحريمها أو كراهتها، وإن رياضة الجودو من الرياضة اليابانية القديمة، وهي تعني (المرونة)، ولهذه اللعبة تحية قبل البدء بها وهي الانحناء للخصم المفترض، وهذا الفعل لا يجوز لما روى الترمذي في سننه عن أنس بن مالك رضي الله عنه، قال: قال رجل: يا رسول الله الرجل منا يلقى أخاه أو صديقه، أينحني له؟ قال: لا، قال: أفيلتزمه ويقبله؟ قال: لا، قال: أفيأخذ بيده ويصافحه؟ قال: نعم. قال الترمذي هذا حديث حسن. وقد أفتت اللجنة الدائمة في السعودية في هذه المسألة بمقتضى هذا الحديث، وذلك في الفتوى رقم: 5313 وقد جاء فيها ما نصه: لايجوز الانحناء تحية للمسلم ولا للكافر، لا بالجزء الأعلى من اليدن، ولا بالرأس، لأن الانحناء تحية عبادة، والعبادة لا تكون إلا لله وحده. انتهى. وبناءً على هذا فلا يجوز الاشتراك في هذه اللعبة إن كان الانحناء شرطا فيها . والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: