الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تعليق أشياء للوقاية من العين
رقم الفتوى: 329560

  • تاريخ النشر:الخميس 26 شعبان 1437 هـ - 2-6-2016 م
  • التقييم:
6299 0 149

السؤال

أبلغني أحد الأصدقاء وأنا مقبل على الزواج بتعليقها للوقاية من أعين الناس وأنه وفقًا لكتاب: دليل الحيران في طالع الإنسان ـ لعبد الفتاح السيد الطوخي في المرتبة السادسة من الرجال، ولها أوصاف وصفات.. إلخ، وسألني عن اسمي واسم والدتي واسم خطيبتي واسم أمها وقام بعمل حسابي مع الحروف الهجائية والأرقام، فهل هذا من الدين؟ وهل هناك علاقة بين طالع الإنسان والدين والأبراج؟.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإنه ليس من الدين تعليق مثل هذه الأشياء التي يروجها المشعوذون وكذلك النظر في الأبراج، ولا علاقة بين الأبراج وبين ما يحصل للناس، وراجع في تحريم التعليق ومطالعة الأبراج الفتاوى التالية أرقامها: 234760، 114882 162465، 226825، 33856.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: