الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دعوة إلى الفاحشة ونشر للرذيلة
رقم الفتوى: 33250

  • تاريخ النشر:الإثنين 16 ربيع الآخر 1424 هـ - 16-6-2003 م
  • التقييم:
9736 0 246

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما حكم وضع صور النساء المتبرجات في الإنترنت مثلاً؟ وما حكم وضع صور الرسوم المتحركة؟
وبارك الله فيكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن وضع صور النساء المتبرجات على الإنترنت دعوة إلى الفاحشة ونشر للرذيلة وتزيين للباطل، وكل هذا مما حرمه الله وتوعد أهله بالعقاب، قال تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيم [النور:19]. فإذا كان هذا في المحب، فكيف بالمساهم المشارك، قال تعالى:وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الْأِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَاب [المائدة: من الآية 2]. ونشر هذه الصور من التعاون على الإثم والمنكر. وأما حكم الرسوم المتحركة، فينظر في الفتوى رقم: 3127، . والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: