ما يلزم مما يخرج من الذكر سوى المني - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما يلزم مما يخرج من الذكر سوى المني
رقم الفتوى: 33381

  • تاريخ النشر:الإثنين 16 ربيع الآخر 1424 هـ - 16-6-2003 م
  • التقييم:
7314 0 248

السؤال

الإخوة الكرام
السلام عليكم ورحمة الله...
أواجه مشكلة في خروج سائل من الذكر بشكل متكرر حيث أني أنزعج منه كثيراً مما يدعوني لتغيير السروال بشكل دائم، ولا أدري ما حقيقة هذا السائل، ولكنه يخرج بكمية قليلة جداً تقريبا حيث أرى أثر تجمده على رأس الذكر، السؤال هو: ما هو حكم الشرع في ذلك، هل يتوجب على غسل الذكر والخصيتين وتغيير السروال، أم أكتفي بغسل رأس الذكر فقط، أم ماذا، أرجو إفتائي في ذلك؟
والسلام عليكم

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالذي يظهر من السؤال أن السائل المذكور ليس هو المني، وأياً كان نوعه مذياً أو ودياً أو شيئاً آخر عرض، فهو نجس وينقض الوضوء، ويجب الوضوء منه مع غسل الذكر فقط، إلا أن يكون مذياً فيلزم منه غسل الذكر كله على القول الذي عليه الدليل، ويستحب غسل الخصيتين على الأصح، أما الملابس التي أصابها فيكفي رشها بالماء، ولا داعي لتبديلها كل مرة، ولمزيد من الفائدة انظر الفتوى رقم: 996. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: