الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما يتحقق به صيام داود عليه السلام
رقم الفتوى: 335194

  • تاريخ النشر:الأربعاء 19 ذو الحجة 1437 هـ - 21-9-2016 م
  • التقييم:
9214 0 156

السؤال

هل يتحقق أجر صيام داود عند صيام أيام الاثنين والأربعاء والخميس والسبت، لتحقيق صيام داود، وصوم الاثنين والخميس؟
وشكرا لكم.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإن صيام يوم وفطر يوم، هو الذي يتحقق به صيام داود -عليه السلام- الذي هو أفضل الصيام، كما جاء في الصحيحين من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنهما- أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له: صم من الشهر ثلاثة أيام، قال: أطيق أكثر من ذلك، فما زال حتى قال: صُم يوماً وأفطر يوماً، فذلك صيام داود، وهو أفضل الصيام، فقال: إني أطيق أفضل من ذلك، فقال له: لا أفضل من ذلك. رواه البخاري ومسلم.

 فهذا يدل على أن صيام يوم وإفطار يوم، هو أفضل الصيام، وأحب الصيام إلى الله، وأنه لا أفضل منه، ولو كان بسرد الصيام ومتابعته في بعض الأيام، كما في المثال المذكور. وانظر الفتوى رقم: 18272 للمزيد من الفائدة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: