حكم تعلم فن من فنون القتال من غير مسلم - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تعلم فن من فنون القتال من غير مسلم
رقم الفتوى: 336838

  • تاريخ النشر:الخميس 12 محرم 1438 هـ - 13-10-2016 م
  • التقييم:
5299 0 151

السؤال

بعثت سؤالا لموقع أجنبي عن فن قتالي، المهم رد علي شخص من أوكلاند، لكني وجدته يتعلم فنا قتاليا إسرائيليا، أو يمكن أن يكون يعلمه، فشككت في أنه من الممكن أن يكون إسرائيليا، ولكن رغم ذلك، ورغم شكي، وبعد ما شعرت بالشك، أكملت قراءة إجابته.
فهل علي ذنب أو عار (رغم أن إجابته مفيدة، وليست ضارة) أو علي عار لو عملت بنصيحته؟ ولنفترض في أسوأ الحالات أني تيقنت أنه إسرائيلي، وبعد ذلك ورغم معرفتي لأصله، قرأت الإجابة، ووجدتها نافعة.
هل سيكون علي ذنب لقراءتي للإجابة، أو هناك عار أو ذنب؛ لأني عملت بنصيحته؟
أرجو الإجابة في الحالتين: حالة الشك، وحالة اليقين.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فلا حرج من حيث الأصل في تعلم الأشياء النافعة المباحة، من غير المسلمين، كما بيناه في الفتوى رقم: 318523، والفتوى رقم: 97533.

فسواء شككت، أم تيقنت أن ذلك الشخص إسرائيلي، فلا حرج في انتفاعك بما تعلمت منه، ما دام ما تعلمته مباحا في ذاته.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: