الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما حكم تناول الأندومي؟
رقم الفتوى: 338644

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 1 صفر 1438 هـ - 1-11-2016 م
  • التقييم:
16484 0 132

السؤال

ما حكم تناول الأندومي؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فلا حرج في تناول الأندومي، وغيره من الأطعمة، والأشربة، بشرط أن لا يكون فيها ضرر بيّن؛ فقد قال صلى الله عليه وسلم: لا ضرر، ولا ضرار. رواه مالك في الموطأ.

وقال صاحب المراقي:

...* وأصل كل ما يضر المنع.

وأن تكون خالية من النجاسة، ومن محرم الأكل -كالخنزير، والميتة-، قال العلامة خليل المالكي في المختصر: الْمُبَاحُ طَعَامٌ طَاهِرٌ.

قال شراحه: مَا لَا يَحْتَاجُ إلَى ذَكَاةٍ مِنْ جَمِيعِ الْأَطْعِمَةِ الْمُعْتَادَةِ، فَأَكْلُهُ جَائِزٌ، مَا لَمْ يَكُنْ نَجِسًا بِنَفْسِهِ، أَوْ يُخَالِطْهُ نَجِسٌ. اهـ

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: