الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الإكثار من الاستغفار والصلاة على النبي
رقم الفتوى: 339367

  • تاريخ النشر:الخميس 10 صفر 1438 هـ - 10-11-2016 م
  • التقييم:
7247 0 136

السؤال

ما هي الطريقة التي تجعلنا نكثر من الاستغفار، والصلاة على المختار في آن واحد؟!
وفقكم الله.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فالإكثار من الاستغفار من أجَلِّ الطاعات، وأفضل القربات، كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 104636.
كما أن الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من أفضل الأذكار وأعظمها أجرا، وانظري الفتوى رقم: 79701. وما أحيل عليه فيها.
وأما الطريقة التي تجعلك تكثرين من هذين الذكرين العظيمين فهي: أن يبقى لسانك رطبا بهما دائما، وأن تراوحي بينهما في جميع الأوقات، وفي كل الأحوال؛ قال الله تعالى: الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ  {آل عمران:191}.

وراجعي لمزيد من التفصيل الفتويين: 45578، 185421.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: