الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتب تحدثت عن المولد
رقم الفتوى: 34172

  • تاريخ النشر:الأربعاء 3 جمادى الأولى 1424 هـ - 2-7-2003 م
  • التقييم:
5848 0 300

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
أريد أن أعرف من هو الذي أتي بمولد النبي كيف أجد الكتب التي توضح لي هذه المعلومات
وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد تقدم الكلام عن المولد وأول من أحدثه، وذلك في الفتوى رقم: 1888، والفتوى رقم: 1563. وأما عن الكتب التي تتحدث عن المولد فكثيرة، ومنها: رسالة لـ الفاكهاني وأخرى لـ ابن إبراهيم . وثالثة لـ ابن باز، ورابعة لـ التويجري، وخامسة لـ إسماعيل الأنصاري، وسادسة لـ أبي بكر الجزائري وغيرها كثير. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: