لا يقع الطلاق بمجرد النية أو الوعد به - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يقع الطلاق بمجرد النية أو الوعد به
رقم الفتوى: 359341

  • تاريخ النشر:الأربعاء 29 ذو الحجة 1438 هـ - 20-9-2017 م
  • التقييم:
1683 0 81

السؤال

اتصلت بوالد زوجتي لأكلمه عن مشكلتي وأتفق معه على الطلاق لكننا ـ والحمد لله ـ اتفقنا على أن نسأل العلماء، وقبل أن يأتيني أبوها جعلني الوسواس أنوي الطلاق، لأنني اتصلت به لأنهي الأمر... فما حكم النية بعد الكناية التي لم تقترن بها؟ وما حكمها إن جاءت قبل الكناية؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلا يقع الطلاق بمجرد النية ولا بالوعد به، فأعرض عن هذه الوساوس ولا تلتفت إليها، ولا تشغل نفسك بكثرة الأسئلة والتفريعات، فإن ذلك يزيد وسوستك، وراجع الفتوى رقم: 326212.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: