الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية تقدير الزكاة لسنوات فائتة
رقم الفتوى: 362392

  • تاريخ النشر:الأحد 2 صفر 1439 هـ - 22-10-2017 م
  • التقييم:
3171 0 70

السؤال

أثابكم الله، ووفقكم للخير. رجل كان يخرج الزكاة بطريقة غير صحيحة منذ عدة سنوات للأسف، وقد عرفنا الطريقة الصحيحة في إخراجها من ناحية بلوغها النصاب، ثم حولان الحول الهجري. واجتهد في تحديد المبلغ الإجمالي بما يغلب على الظن لكل سنة، لكن يتعذر عليه معرفة كم كان يملك كل شهر، وهذا تقريبا شيء طبيعي بسبب طول المدة، فمثلا: إجمالي ما يملك سنة 1995 حوالي (5400 جنيه) هو مجموع السنة عموما، وسنرى المال في أي سنة بلغ النصاب، ثم حال الحول الهجري. لكن يتعذر ويشق معرفة كم يملك كل شهر ولا يتذكر، مع العلم أنه سيقوم بتحويل التاريخ الميلادي إلى هجري.
فهل تحديد المبلغ إجماليا سنويا عن السنوات الفائتة بما يلغب على الظن يكفي، ونرى هذا المبلغ في أي شهر بلغ النصاب (في حالة بلوغه). ويكون هذا الشهر هو ميعاد إخراج الزكاة كل سنة، مع العلم أنه سيخرج الزكاة وفقا لذمة المزكي، أي أنه يكفي معرفة أول سنة متى بلغ النصاب وحال الحول عليها.
باختصار: زكاة سنوات فائتة، بتحديد إجمالي المبلغ في كل سنة، دون تحديد الشهر؛ لأن التحديد كل شهر يشق.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فيكفي الاجتهاد في تحديد مقدار المبلغ لكل سنة فائتة؛ إذ المطلوب زكاة ما حال عليه الحول. فإذا عرف لم يلزم تحديد مقدار مبلغ كل شهر.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: