الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم خروج المرأة إلى صلاة الاستسقاء

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 14 محرم 1421 هـ - 18-4-2000 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 3760
21311 0 374

السؤال

هل يصح للمرأة ان تصلي مع الرجال صلاة الاستسقاء؟ وجزاكم الله خيرا

الإجابــة


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فقد استحب أهل العلم من أهل المذاهب الأربعة خروج الشيوخ والضعفة والصبيان والعجزة وغير ذات الهيئة من النساء إلى صلاة الاستسقاء، أما ذات الهيئة وهي التي تخرج متجملة متزينة فإنها تمنع من الخروج، وذلك لسببين: الأول: منافاة هذه الحالة لما يفترض أن يكون عليه الخارج إلى هذه الصلاة من خشوع وظهور بمظهر المحتاج الذليل، والثاني: أن هذا النوع من الخروج لا يجوز لا للصلاة ولا لغيرها فقد روى الإمام أحمد والنسائي وغيرهما عن أبي موسى رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أيما امرأة استعطرت ثم خرجت فمرت بقوم ليجدوا ريحها فهي زانية"، وهو حديث حسن.
وروى أبو داود من حديث أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أيما امرأة أصابت بخوراً فلا تشهد معنا العشاء)
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: