الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاقتراض من بنك ربوي دون فوائد
رقم الفتوى: 377254

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 15 رمضان 1439 هـ - 29-5-2018 م
  • التقييم:
3874 0 73

السؤال

أقيم في ألمانيا، وأتلقى راتبًا قدره 400€ من مركز البطالة، وهذا الراتب بالكاد يكفي للأكل والشرب فقط، وعليّ ديون تقدر ب 2500€، وبعض البنوك هنا تقدم قروضًا دون فائدة، فهل يمكنني أخذ قرض لسداد الديون؛ لأنني إذا سددت الديون من راتبي، فسأعود وأستدين من الناس، وأنا مريض، وقد لا أجد عملًا يناسب حالتي الصحية في الأشهر القليلة المقبلة؟ وجزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإن كان القرض يرد دون زيادة، فهو جائز، فقد جاء في سؤال للجنة الدائمة: أرجو منكم إفادتي عن حكم الاقتراض من أحد البنوك، والتي تتعامل بالفوائد، وهي الربا، ولكن هذا القرض بدون فائدة تمامًا، فهل يجوز الاقتراض من هذه البنوك، ولو كانت قرضا بدون فوائد؟

فأجابت: إذا كان الواقع كما ذكرت من أنها أقرضتك بلا فوائد، فذلك جائز، ولو كانت تقرض غيرك بفوائد، وتتعامل بالربا مع غيرك؛ لأن عقدها معك في هذا القرض مستقل عما سواه. اهـ.

وأمّا إن كان القرض يرد بزيادة مشروطة في العقد، ولو يسيرة، فهو ربا محرم، ومن أكبر الكبائر، فلا يجوز الإقدام عليه إلا عند الضرورة، وقد بينا حدّ الضرورة المبيحة للتعامل بالربا، في الفتوى رقم: 130940
 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: