الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يجوز شرب المني وعلاج البشرة به؟
رقم الفتوى: 378736

  • تاريخ النشر:الخميس 22 شوال 1439 هـ - 5-7-2018 م
  • التقييم:
19371 0 704

السؤال

ما هو حكم شرب المرأة لمني الرجل، والعلاج به للبشرة، حيث توجد قنوات للأسف تشجع على فعل هذا؟
أفيدونا، وفقكم الله.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فقد بينا حكم شرب المني، وأنه لا يجوز حتى على القول بطهارته، كما بينا حكم الادهان به، وأنه مما لا ينبغي أيضا مع أن من يرى نجاسة المني يمنع الادهان به، ويرى حرمته، فانظر ذلك في الفتويين رقم: 235057 ، 150169

والتقليد الأعمى والتشبه بالكفار ومنتكسي الفطر هو ما أدى بكثير من الناس إلى مثل هذه الأمور بسبب مشاهدة الأفلام الإباحية. نسأل الله السلامة والعافية فانتشرت الأفعال المحرمة، والأطوار الغريبة البهيمية والسادية، وغير ذلك مما تأباه الفطر السوية، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لتتبعن سنن من كان قبلكم حذو القذة بالقذة، حتى لو دخلوا جحر ضب خرب لدخلتموه. رواه الشيخان عن أبي سعيد الخدري رضى الله عنه. وهذا الحديث من أعلام نبوة الرسول صلى الله عليه وسلم، يبين فيه -صلى الله عليه وسلم- حال كثير من هذه الأمة في اتباعهم سبيل غير المؤمنين، والتشبيه في المتابعة بقوله: حذو القذة بالقذة. وفي رواية: شبرا بشبر وذراعاً بذراع. كناية عن شدة الموافقة لهم في المخالفات والمعاصي.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: