الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تشغيل القرآن مع القيام بالدراسة أو العمل أو الأكل
رقم الفتوى: 378760

  • تاريخ النشر:الخميس 22 شوال 1439 هـ - 5-7-2018 م
  • التقييم:
3517 0 63

السؤال

حكم تشغيل قرآن مع قيام الشخص بعمله أو دراسته أو القيام بالأكل أو الشرب بجانب الدراسة والتفكر فيها.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فالذي ينبغي عند تشغيل القرآن هو الاستماع والإنصات إليه، وأما تشغيل القرآن حيث يتشاغل عنه بدراسة أو عمل أو غير ذلك، فلا ينبغي، وبخاصة إذا كان الحاضرون متشاغلين عن سماعه بأعمالهم الدنيوية، وقد عد بعض العلماء ذلك من الامتهان، وانظر للتفصيل والاطلاع على كلام أهل العلم الفتوى رقم: 146263.

وأما إذا كان الشخص لا يتشاغل عن السماع بعمله، فلا حرج عليه في تشغيل القرآن إذاً.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: