الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يجوز محادثة ابنة الخالة عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟
رقم الفتوى: 383293

  • تاريخ النشر:الخميس 10 محرم 1440 هـ - 20-9-2018 م
  • التقييم:
1573 0 52

السؤال

ما حكم التواصل مع ابنة الخالة عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟ مع العلم أنني أعتبرها أختي، وصديقتي، وهي في بلد بعيد عني.

الإجابــة

 الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فابنة الخالة كغيرها من النساء الأجنبيات، لا تجوز محادثتها، إلا وفقًا للضوابط الشرعية، ومن ذلك أن يكون التواصل لحاجة، وبقدر الحاجة، مع اجتناب كل ما يدعو إلى الفتنة، وهذا الحكم عام، أي سواء كانت معك في نفس البلد أم في بلد آخر، وانظر لمزيد الفائدة الفتوى رقم: 270376، والفتوى رقم: 21582.

واعتبارك إياها بمنزلة الأخت، لا يسوغ لك محادثتها لغير حاجة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: