تبييت النية في صيام الكفارة
رقم الفتوى: 389704

  • تاريخ النشر:الأحد 29 ربيع الآخر 1440 هـ - 6-1-2019 م
  • التقييم:
1119 0 52

السؤال

هل صيام كفارة حنث اليمين صحيح إذا بيتت النية قبل الفجر بساعة؟ وهل يتحتم صيامها متتابعة؟ وجزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                   

 فالصيام الواجب لا بدّ فيه من تبييت النية عند الجمهور, وصيام الكفارة من قبيل الصيام الواجب, وراجعي في ذلك الفتوى رقم: 157083.

ومن نوى صيام الكفارة بساعة قبل الفجر, فإن صيامه مجزئ, فمعنى تبييت النية هو وقوعُها ما بين غروب الشمس إلى طلوع الفجر، كما تقدم في الفتوى رقم: 254935.

والصيامُ في كفارة اليمين ثلاثة أيام, وقد اختلف أهل العلم هل يجب تتابع صيام هذه الأيام أم لا؟ والأولى صيامُها متتابعة خروجًا من خلاف أهل العلم، وراجعي في ذلك الفتوى رقم: 50926

لكن الصيام في كفارة اليمين لا يجزئ إلا بعد العجز عن إطعام عشرة مساكين, أو كسوتهم, أو عتق رقبة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: