الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل ينتقل السحر من شخص لآخر؟
رقم الفتوى: 390766

  • تاريخ النشر:الأحد 21 جمادى الأولى 1440 هـ - 27-1-2019 م
  • التقييم:
7113 0 62

السؤال

أنا فتاة أعيش مع قريباتي في بيت واحد، وقريباتي فيهن ربط عن الزواج. أنا ليس عندي هذا الربط.
هل عند ما يأتي عريس لخطبتي، يمكن أن يتم الرفض، بسبب الربط الذي في قريباتي؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فنود أن ننبه في البدء إلى أن تأخر الزواج، أو انصراف الخطاب عن الفتيات، لا يلزم أن يكون سببه سحرا، ويمكن أن يكون السحر هو السبب.

فإن غلب على الظن إصابة قريباتك هؤلاء بهذا النوع من السحر، فينبغي لهن صدق الالتجاء إلى الله عز وجل، وسؤاله تعالى الشفاء، وأن يذهب عنهن هذا السحر، وييسر لهن الأزواج الصالحين، فإنه يجيب دعوة المضطر ويكشف الضر، قال تعالى: أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ {النمل:62}.

وليكن منهن أيضا الحرص على الرقية الشرعية من الكتاب والسنة، والأذكار والأدعية النبوية، والأفضل أن ترقي الواحدة منهن نفسها، ولا بأس بأن تستعين ببعض أهل الاستقامة في العقيدة والعمل عند الحاجة لذلك، وتراجع الفتوى: 7967، والفتوى: 4310.

ولا يلزم من إصابتهن بالسحر أن ينتقل تأثيره إليك، ويكون سببا في منعك من الزواج، ونوصيك بالحرص على تلاوة القرآن وتحصين النفس بالأذكار، وخاصة أذكار الصباح والمساء.

   وننبه إلى أنه يجوز شرعا أن تبحث المرأة عن الأزواج، وتستعين في ذلك بمن تشاء من ثقات الناس، وسبق لنا بيان ذلك في الفتوى: 18430.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: