الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم المسابقة بدفع مال يوزع على الفائزين
رقم الفتوى: 393457

  • تاريخ النشر:الخميس 1 رجب 1440 هـ - 7-3-2019 م
  • التقييم:
1260 0 49

السؤال

أنا محترف في لعبة فيفا، وهي لعبة كرة قدم في البلستيشن: هناك مسابقات في بعض المقاهي، ينظمون دورات في هذه اللعبة، ويستقبلون المشتركين.
التسجيل في هذه المسابقات شرطه أن يدفع كل مشترك: مبلغا مقداره مئة جنيه ، وفي نهاية هذه المسابقة بعد التنافس بين المتسابقين، يتم تقسيم جوائز المسابقة على الفائزين الثلاثة الأوائل، مثال:
المركز الأول 1500 جنيه.
المركز الثاني: 1000 جنيه.
المركز الثالث: 500 جنيه.
ما حكم هذه المسابقات؟ وهل تدخل في حكم القمار، علما أن هذا النوع من الألعاب التي لا تعتمد على الحظ أو النصيب إطلاقا، بل تعتمد على مجهودك وذكائك الذهني، وسرعة البديهة، وتحتاج لأيام كثيرة من التدريب، حتى تصبح محترفا في هذه اللعبة؟
شكرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد

فالعبة المذكورة تشتمل على قمار؛ لكون الجوائز تؤخذ من مجموع مشاركات المتسابقين؛ لأن كل مشترك يبذل مالا -كما ذكرت- وهذا لا يجوز؛ قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ {المائدة:90}، وانظر الفتوى:  199341

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: