الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم صلاة الجماعة في المسجد
رقم الفتوى: 393793

  • تاريخ النشر:الأربعاء 7 رجب 1440 هـ - 13-3-2019 م
  • التقييم:
591 0 24

السؤال

هل الصلاة في المسجد فرض عين أم فرض كفاية؟ ولماذا هنالك اختلاف بين العلماء في هذا الموضوع؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فقد تعددت أقوال أهل العلم في حكم صلاة الجماعة في المسجد: فمنهم من يرى أنها فرض عين، ومنهم من يرى أنها فرض كفاية، ومنهم من يرى أنها مستحبة وليست فرضًا.

وسبب اختلافهم هذا راجع إلى اختلافهم في فهم النصوص الشرعية الواردة في صلاة الجماعة، هل تدل على هذا الحكم أو ذاك، وهذه المسألة كغيرها من مسائل الخلاف بين أهل العلم تتسع لها الصدور، ويثاب العلماء على اجتهادهم في تحري الحق فيها، فمن أصاب الحق فله أجران: أجر الاجتهاد، وأجر إصابة الحق، ومن أخطأ الحق، فله أجر واحد على اجتهاده.

وبالنسبة لعامة الناس: من كان أهلًا للنظر في الأدلة والترجيح بينها، فإنه يرجح ما يظهر له بحسب الدليل.

ومن كان عاميًّا، فإنه يقلد من يثق بعلمه، وورعه من أهل العلم.

وقد ذكرنا مذاهب العلماء في حكم الجماعة في المسجد، والأدلة التي استدل بها كل فريق في الفتوى: 191365، والفتاوى المحال عليها فيها.

والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: