الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الجمع بين المغرب والعشاء بسبب الثلج مع التأذين للعشاء
رقم الفتوى: 397081

  • تاريخ النشر:الأربعاء 19 شعبان 1440 هـ - 24-4-2019 م
  • التقييم:
1526 0 6

السؤال

في أوقات الثلج يجمع إمامنا بين المغرب والعشاء، عند صلاة المغرب، وبينهما نقيم الأذان، فما رأي الشرع؟ وشكرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فيجوز الجمع بين المغرب والعشاء بسبب نزول الأمطار التي تبل الثياب، وفي معنى ذلك الثلج، نص على ذلك الإمام النووي، وغيره، كما في الفتوى: 30105.

وجمهور أهل العلم لا يرون أن يؤذن للعشاء إذا قدمت مع المغرب ليلة الجمع، وإنما يؤذن أذان واحد قبل المغرب، وإقامتان، ويدل لرجحان مذهب الجمهور ما ثبت في صحيح مسلم أنه صلى الله عليه وسلم: أتى المزدلفة، فصلى بها المغرب والعشاء بأذان واحد، وإقامتين. وفعل كذلك في الظهرين بعرفة، كما في صحيح مسلم أيضًا. وانظر الفتوى: 103852.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: