الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم التجنس بجنسية دولة كافرة عن طريق الاستثمار في الفنادق
رقم الفتوى: 397252

  • تاريخ النشر:الخميس 20 شعبان 1440 هـ - 25-4-2019 م
  • التقييم:
1528 0 18

السؤال

عازم على الحصول على جنسية جزر الكاريبي عن طريق الاستثمار، يصل مبلغ الاستثمار إلى 220 ألف دولار أمريكي للحكومة التي غالبا ستستثمرها في إنشاء فنادق عالمية على الجزر. أنا أخشى من المشاكل السياسية بين بلدي ودولة شقيقة، ويشكل ذلك خطرا على مستقبلي الوظيفي. سيكون العائد حوالي خمسة بالمائة. سأتمكن من الحصول على باسبور لي ولعائلتي لتجنب أي مشاكل سياسية مستقبلية. وشكرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا يجوز التجنس بجنسية دولة كافرة إلا في حدود الضرورة، أو الحاجة الملحة، والمصلحة الراجحة، وراجع في ذلك الفتاوى: 199749، 235306، 140410.

ولا نرى في ما ذكره السائل ضرورة، أو حاجة ملحة، ومصلحة راجحة.

هذا .. مع ما ذكره السائل من استثمار أمواله في إنشاء فنادق عالمية هناك، ولا يخفى ما فيها من محاذير شرعية. وراجع في ذلك الفتويين: 46263، 46696.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: