الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رتبة حديث: من صلى الفجر في جماعة... وقرأ ثلاث آيات من أول سورة الأنعام...
رقم الفتوى: 401461

  • تاريخ النشر:الأربعاء 22 ذو القعدة 1440 هـ - 24-7-2019 م
  • التقييم:
7392 0 0

السؤال

ما صحة حديث: من صلى الصبح في جماعة، وعاد وقرأ ثلاث آيات من سورة الأنعام وكل به ملك يسبح له حتى يمسي.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فالحديث المذكور بهذا اللفظ لم نجده في أي من المصادر المتاحة لدينا، ولكن وجدنا حديثا بلفظ: من صلى الفجر في جماعة، وقعد في مصلاه، وقرأ ثلاث آيات من أول سورة الأنعام، وكل الله به سبعين ملكا يسبحون الله، ويستغفرون له إلى يوم القيامة.

أورده المتقي الهندي في كنز العمال (144/2) حديث رقم: 3516، وعزاه إلى مسند الديلمي من حديث ابن مسعود -رضي الله عنه-. ولم يتعرض له محقق الكنز بالحكم.

ووجدناه أيضا في جامع الأحاديث، وقد عزاه أيضا إلى الديلمي من حديث ابن مسعود -رضي الله عنه-: برقم: 22724.

وعزاه السيوطي في الدر المنثور (3/246) أيضا إلى الديلمي من حديث ابن مسعود.

ومن المعلوم أن كتاب الديلمي (مسند الفردوس) من مظان الحديث الضعيف، كما أورد الإمام الألوسي في تفسيره: حديث ابن مسعود في فضائل سورة الأنعام ثم قال: إلى غير ذلك من الأخبار، وغالبها في هذا المطلب ضعيف، وبعضها موضوع؛ كما لا يخفى. روح المعاني (4/72).

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: