الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دلالة ظهور رائحة كريهة في البيت
رقم الفتوى: 401698

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 28 ذو القعدة 1440 هـ - 30-7-2019 م
  • التقييم:
27877 0 0

السؤال

أنا فتاة متزوجة، وبين الحين والآخر كانت تظهر رائحة غريبة في بيت أهلي، والآن من مدة قصيرة بدأت تلك الرائحة تظهر في بيتي، وهي أشبه برائحة الفطيسة، وأحيانا خروج الرائحة من جسدي، وكثرت الخلافات مع زوجي لأتفه الأسباب. مع العلم يظهر على جسدي كدمات لما يقارب السنة، وأجريت تحاليل، ولا يوجد لديَّ مشكلة صحية، ولله الحمد.
السؤال: هل الرائحة الكريهة دليل وجود سحر، أو عين، أو ما شابه؟ أرجو إعطائي الرقية الشرعية الصحيحة، وما يتوجب عليَّ فعله. وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

 الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد: 

فإن لم يتبين لكم وجود شيء من الأسباب العادية الظاهرة لهذه الأشياء التي تحدث، فلا يبعد أن يكون السبب سحرا، أو عينا، ونحوهما.

ولا شك في أن العلاج في الرقية الشرعية، وذكر الله، وتلاوة القرآن، ولا سيما سورة البقرة.

روى مسلم عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: لا تجعلوا بيوتكم مقابر، إن الشيطان ينفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة.

وفي صحيح مسلم أيضا عن أبي أمامة الباهلي- رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: اقرءوا سورة البقرة، فإن أخذها بركة، وتركها حسرة، ولا تستطيعها البطلة. قال معاوية: بلغني أن البطلة: السحرة. اهـ

وبخصوص الرقية الشرعية راجعي الفتوى: 4310، والفتوى: 5252.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: