الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الزكاة عن جزء المبلغ المدفوع ثمنًا للأرض عند تأخر استلامها
رقم الفتوى: 403456

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 11 محرم 1441 هـ - 10-9-2019 م
  • التقييم:
406 0 0

السؤال

دفعت أنا وأخي مقدّمًا لقطعة أرض، ولم نستلمها، ولا نعرف متى سنستلمها؛ لأنها من جهة حكومية، وأنوي بيع هذه الأرض، وينوي أخي أن يبني بيتًا، فيسكن في شقة، ويبيع الباقي، فهل المقدّم المدفوع عليه زكاة مال عني وعن أخي؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:            

 فما  دفعته أنتِ, وأخوك من ثمن الأرض، لا زكاة فيه عليكِ, ولا على أخيك؛ لأنه خرج عن ملككما, وصار ملكًا للجهة البائعة للأرض، كما سبق في الفتوى: 319468  وتراجع الفتوى: 141907 للفائدة.

  والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: