الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يجب إخبار الخاطب بطول فترة الحيض والاستحاضة؟
رقم الفتوى: 404728

  • تاريخ النشر:الخميس 4 صفر 1441 هـ - 3-10-2019 م
  • التقييم:
3410 0 0

السؤال

أنا فتاة دورتي تدوم ثمانية أيام، ثم تتبعها صفرة و كدرة، فأنتظر إلى غاية خمسة عشر يوما، وأغتسل . أريد أن أعرف هل عليَّ إخبار خطيبي أن دورتي طويلة؟ وكيف أخبره؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإذا كنت تحيضين خمسة عشر يوماً، ثم ترين الطهر بالجفوف أو القصة البيضاء؛ فلا يلزمك أن تخبري الخاطب بهذا الأمر، أمّا إذا كان الحيض يتجاوز خمسة عشر يوماً، فأنت مستحاضة، وراجعي الفتوى: 260419.

وفي اعتبار الاستحاضة عيباً يجب إخبار الخاطب به، خلاف بين أهل العلم، والجمهور على أنه ليس عيبا يوجب الخيار، ويرى شيخ الإسلام ابن تيمية ومن وافقه أنه عيب. جاء في الفتاوى الكبرى لابن تيمية -رحمه الله- : فصل في العيوب المثبتة للفسخ والاستحاضة عيب يثبت به فسخ النكاح في أظهر الوجهين. انتهى.

وإذا أردت إخبار الخاطب بكونك مستحاضة، أو بطول فترة حيضك، فيمكنك إخبار بعض محارمه كأمّه أو أخته لتخبره بذلك.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: