الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أقرضت زوجها وأعطته بطاقة الصراف فأخذ أكثر من مبلغ القرض
رقم الفتوى: 406006

  • تاريخ النشر:الأربعاء 24 صفر 1441 هـ - 23-10-2019 م
  • التقييم:
778 0 0

السؤال

أنا أخذت من زوجي سلف؛ عندما أعطيته بطاقه الصراف، فقد سحب أكثر من مبلغ السلف، وأنا غير راضيه هل يعتبر ربا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فالذي فهمناه من سؤالك أنّك اقترضت من زوجك مبلغاً، ثم أعطيتيه بطاقة الصراف الآلي ليستوفي دينه، فصرف مبلغاً أكبر من مبلغ القرض بغير رضاك.
فإن كان الحال هكذا، فليس هذا القرض ربوياً، لأنّ الاقتراض لم يكن بشرط الزيادة، ولكن الزيادة التي أخذها زوجك ليست من حقّه ولا تحلّ له، والواجب عليه أن يرد لك تلك الزيادة؛ إلا إذا رضيت بتركها له بطيب نفس.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: