الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إيراد لفظ الجلالة(الله) في غير ذكر أو دعاء
رقم الفتوى: 406642

  • تاريخ النشر:الإثنين 7 ربيع الأول 1441 هـ - 4-11-2019 م
  • التقييم:
632 0 0

السؤال

هناك مسلسل تركي أتابعه، مثلا رجل أو امرأة قال أو قالت: (الله الله ما بكم تسألون هذا السؤال)، أو معلق رياضي يقول: (الله الله) أثناء الاحتفال، أو (يا ربي ما لهم تأخروا) (يا الله ما لهم تأخروا) بالهدف.
سؤالي: ما حكم هذه الجمل هل يجوز أن أقول لفظ الجلالة (الله) في الجمل العادية، يعني من دون دعاء أو شيء، جملة عادية؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فهذه الجمل لا حرج فيها في ذاتها، والنطق بلفظ الجلالة عند الإعجاب بشيء أو نحو ذلك، عرف فاش، ولكنه يستحسن أو يستقبح بحسب الحال التي يذكر فيها، ولتنظر للفائدة الفتوى: 142169.

وننبه إلى حرمة مشاهدة المسلسلات المشتملة على شيء من المنكرات.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: