الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

العمل في برمجة أنظمة لتزويد المكتبات بالمواد التعليمية الإلكترونية
رقم الفتوى: 407359

  • تاريخ النشر:الأحد 20 ربيع الأول 1441 هـ - 17-11-2019 م
  • التقييم:
245 0 0

السؤال

هل يجوز العمل مع شركة تزود المكتبات العمومية في ألمانيا بالمواد الإلكترونية من كتب، وصوتيات ومرئيات؟
العمل يتعلق ببرمجة الأنظمة المكلفة بإدخال هذه المواد. هذه المواد أكثرها تعليمي، ومن بينها كتب للإنجيل.
وجزاك الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا حرج في العمل في برمجة هذه الأنظمة الإلكترونية، طالما أنها لا تتعين للحرام، ولا تختص به.

ويتأكد هذا مع القطع بأن أكثر المواد المدخلة مباحة، كالمواد التعليمية أو غيرها. ثم إن وجود الإنجيل أو غيره من الكتب المحرفة أو الباطلة، في المكتبات العمومية: قد يحتاج إليه الباحث أياًّ كانت ديانته، فقد يحتاجها للنقض، أو النقد، أو التوثيق، أو النقل، وغير ذلك من أغراض البحث.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: