الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتابة صريح الطلاق في محرك البحث بقصد البحث عن فتوى
رقم الفتوى: 408289

  • تاريخ النشر:الإثنين 5 ربيع الآخر 1441 هـ - 2-12-2019 م
  • التقييم:
901 0 0

السؤال

ما حكم كتابة صريح الطلاق في محرك البحث؛ بقصد قراءة الفتوى؟ حيث إني قرأت فتوى عن الطلاق، وأردت أن أبحث عنها مرة أخرى لقراءتها، فكتبت في محرك البحث (عزم طلقتها)؛ حيث إني أذكر حينما قرأت تلك الفتوى، أني رأيت تلك الكلمتين، فكتبتهما ليسهل البحث عنها، فما حكم ذلك؟ وما حكم كتابة صريح الطلاق في محرك البحث؛ بقصد البحث عن الفتوى؟ حيث إن بعض العلماء يرى أن كتابة الطلاق تعد صريحة، فهل يعدون أيضًا من يبحث عن الفتوى بكتابتها أنه صريح الطلاق؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فكتابة صريح الطلاق في محرك البحث ونحوه بقصد البحث عن فتوى، أو قراءتها، أو مدارستها؛ لا يترتب عليه وقوع الطلاق، سواء قيل: إنّ كتابة الطلاق لها حكم الكناية أم حكم الصريح؛ لأنّ التلفظ بصريح الطلاق في مثل هذه الحال لا يقع به طلاق، وراجع الفتوى: 48463.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: