لا تصلى التراويح ليلة العيد - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا تصلى التراويح ليلة العيد
رقم الفتوى: 40922

  • تاريخ النشر:الأحد 13 شوال 1424 هـ - 7-12-2003 م
  • التقييم:
55087 0 354

السؤال

س1. هل يجوزأداء صلاة التراويح ليلة العيد؟ وما الدليل على ذلك؟.
س2. من صام أيام شوال لكن ناقصة العدد هل يحصل له أجر؟.
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد سبق أن بينا أن صلاة التراويح تنتهي بنهاية شهر رمضان، وأنها لا تصلى ليلة العيد جماعة، لأنها ليلة الأول من شهر شوال، راجع في ذلك الفتوى رقم: 2763. وبخصوص صيام الست من شوال، فإن الفضل الذي ورد في الحديث إنما يحصل لمن صام هذه الأيام الست كلها، ولا يكون ذلك لمن صام جزءا منها إلا إذا حال دون صيامه لها كاملة عذر معتبر شرعا، فيكتب له الأجر كاملا بإذن الله، فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: إذا مرض العبد أو سافر، كتب له مثل ما كان يعمل صحيحا مقيما. رواه البخاري عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: