هل يكفر من استهزأ بطفل وهو يخطب ويقرأ آيات من القرآن - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يكفر من استهزأ بطفل وهو يخطب ويقرأ آيات من القرآن؟
رقم الفتوى: 413905

  • تاريخ النشر:السبت 6 رجب 1441 هـ - 29-2-2020 م
  • التقييم:
1330 0 0

السؤال

شاهدت فيديو لطفل وهو يلقي خطبة، وكان يستشهد بآيات؛ فاستهزأت في نفسي من الطفل في لحظة سهو. فأدركت نفسي فورا، واستغفرت.
فهل كفرت بهذا الفعل؟ وماذا أفعل؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن ما ذكرته لا يستلزم الكفر، ولا الاستهزاء بالدين، فالتصريح بالاستهزاء والسخرية بخطيب -فضلا عن تحديث النفس بذلك- لا يعني الاستهزاء بالدين، والآيات المذكورة في الخطبة، وهذا ظاهر بيّن. وراجع الفتوى:137818.

ثم إن الأصل هو بقاء المسلم على الإسلام، فمن ثبت إسلامه بيقين، فلا يخرج منه إلا بيقين. وأما الأقوال والأفعال المحتملة فلا يُكفَّر بها المسلم.

جاء في شرح الشفا لعلي القاري: قال علماؤنا: إذا وجد تسعة وتسعون وجها تشير إلى تكفير مسلم، ووجه واحد إلى إبقائه على إسلامه، فينبغي للمفتي والقاضي أن يعملا بذلك الوجه، وهو مستفاد من قوله عليه السلام: ادرءوا الحدود عن المسلمين ما استطعتم، فإن وجدتم للمسلم مخرجا فخلوا سبيله، فإن الإمام لأن يخطئ في العفو، خير له من أن يخطئ في العقوبة ـ رواه الترمذي والحاكم. اهـ.
وراجع نصائح لعلاج الوسوسة، في الفتوى: 280810.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: