الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

واجب من أشكل عليه نوع البلل الخارج منه
رقم الفتوى: 414595

  • تاريخ النشر:الخميس 18 رجب 1441 هـ - 12-3-2020 م
  • التقييم:
23701 0 0

السؤال

عمري 16 عاماً، وأتعرض أحيانا لمناظر جنسية، دون إرادتي، وعندما أستيقظ من النوم ألاحظ خروج شيء يشبه الماء، وذلك في فترات كثيرة جدًا، بدأت أشعر بالضيق. فهل لهذا علاج، أم هو طبيعي؟ وشكرًا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإنما تجده هو من قبيل الاحتلام, وهو قد يكون من الشيطان, وقد يخرج لسبب آخر, وراجع في ذلك الفتويين: 327130 ، 196919.

ولمزيد الفائدة انظر الفتويين: 148451، 129110.

وبخصوص ما رأيته من بلل قد أشكل عليك، فأنت مخير: إن شئت جعلته منيًا، فتغتسل من الجنابة، وإن شئت جعلته مذيًا، فتغسل ما أصاب منه البدن, والثياب, وتتوضأ. وهذا التخيير مذهب الشافعية، وهو المفتى به عندنا، كما سبق في الفتوى: 181641.

وللتعرف على صفات المذي، والمني، والودي، راجع الفتوى: 56051.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: