الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم النظر إلى شخصيات الإناث في ألعاب البلايستيشن
رقم الفتوى: 415711

  • تاريخ النشر:الأربعاء 1 شعبان 1441 هـ - 25-3-2020 م
  • التقييم:
4120 0 0

السؤال

ما حكم النظر إلى شخصيات الإناث في ألعاب البلايستيشن 4، وخاصة مع تطور الجرافيكس في الألعاب (الرابط الذي تراه في الأسفل يحتوي على صور لعدة فتيات في ألعاب الفيديو، فيمكنك أن ترى من خلاله كيف أصبحت الفتيات في ألعاب الفيديو ومن ثم تجيبني على سؤالي)؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فنعتذر عن فتح الرابط المرسل في السؤال. ولكن إن كانت هذه الصور مجرد رسومات، فإن الذي نقرره في فتاوانا أن النظر إلى الصور المرسومة في الألعاب وأفلام الكرتون ونحوها، لا يلحق بالنظر الحقيقي من كل وجه، وأنه لا يحرم النظر إلى الصور المرسومة ما دامت الصورة لا تثير الغرائز، ولا توجب الفتنة.
ومن احتاط واجتنب النظر إلى تلك الصور فقد أحسن، فإن البعد عن المشتبهات مما ندب إليه الشرع الحنيف، كما جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم: إن الحلال بين، وإن الحرام بين، وبينهما مشتبهات لا يعلمهن كثير من الناس، فمن اتقى الشبهات استبرأ لدينه، وعرضه، ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام، كالراعي يرعى حول الحمى، يوشك أن يرتع فيه. متفق عليه.

وإن كنت تقرأ اللغة العربية، فبإمكانك أن تستفيد من الفتوى: 324589، وما أحيل إليه فيها.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: