تدريس المرأة طلاب المرحلة الابتدائية في مدرَسة كل طاقهما نساء - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تدريس المرأة طلاب المرحلة الابتدائية في مدرَسة كل طاقهما نساء
رقم الفتوى: 416014

  • تاريخ النشر:الأحد 5 شعبان 1441 هـ - 29-3-2020 م
  • التقييم:
1896 0 0

السؤال

زوجتي تعمل معلمة في مدرسة للأطفال السنة الرابعة، وهي تلبس الحجاب -ليس بالجلباب- ومتسترة تمامًا، وليست كاشفة عن وجهها، علمًا أن المدرسة التي تعمل بها لا يوجد بها رجال، كلهنّ إناث -مديرة، ومعلّمات- إلا مفتّشًا، وليس مختلطًا معهنّ، ومكتبه بعيد عنهنّ، يدخله من خارج المدرسة، فهل يجوز لها أو لي أن أتركها تعمل؟ أفيدوني -جزاكم الله خيرًا-.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فما دام الحال كما ذكرت، فعمل زوجتك في هذه المدرسة مباح، لا حرج عليها فيه، ما دمت راضيًا بخروجها إليه.

 ولا حرج عليك في الإذن لها بذلك، بل قد يكون عملها على هذا النحو مندوبًا، تؤجر عليه؛ لما فيه من نفع للمسلمين، وراجع الفتوى:0.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: