هل يحصل على ثواب صوم الاثنين بصوم الثلاثاء لضرورة الدراسة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يحصل على ثواب صوم الاثنين بصوم الثلاثاء لضرورة الدراسة؟
رقم الفتوى: 417241

  • تاريخ النشر:الخميس 16 شعبان 1441 هـ - 9-4-2020 م
  • التقييم:
3836 0 0

السؤال

قد هل علينا هلال شهر رجب الكريم، وقد اعتدت في السابق صيام يومي الاثنين والخميس لهذا الشهر؛ لما لهما من أجر، إلا أنه في هذه السنة، وبحكم أنني لا زلت أدرس، فيدركني أذان المغرب، وأنا لا زلت في قاعة الدراسة، خصوصا في يوم الاثنين، فلا يتسنى لي الإفطار بعد الصيام، ولا أداء الصلاة، كما أنه لدي التزامات عديدة بعد الخروج من القاعة.
فسؤالي هو: هل يجوز لي صيام يوم الثلاثاء مثلا بدلا عن الاثنين؟ وهل أحصل على نفس أجر صيام الاثنين؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:                     

 ففي البداية نسأل الله تعالى أن يزيدك حرصا على الخير, وأن يوفقك لطاعته؛ إنه سميع مجيب.

ثم إنه يجوز لك صيام يوم الثلاثاء, فإن صيامه جائز لكن صيامه بخصوصه ليس بسنة، كما جاء في الفتوى: 121180.

ولا تحصل على ثواب صيام الاثنين بصوم الثلاثاء بدلا منه. فقد ثبت الترغيب في صيام يوم الاثنين خصوصا, دون يوم الثلاثاء. وانظر الفتوى: 69551

لكن لا يبعد أن تحصل على أجر صيام يوم الاثنين ما دمت كنت حريصا على صيامه، ولكن منعك منه الشغل، ففضل الله تعالى واسع. وراجع الفتوى: 15210.

علما بأن ما ذكرته من حصول المشقة في صيام يوم الاثنين مما يزيد ثواب صيامه, فإن الثواب في العبادة على قدر المشقة. وراجع الفتوى: 79928. وهي بعنوان" ثواب الصيام في شدة الحر"

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: