الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم استعمال الرجل كريمات لتبيض الوجه
رقم الفتوى: 417262

  • تاريخ النشر:الأحد 19 شعبان 1441 هـ - 12-4-2020 م
  • التقييم:
10084 0 0

السؤال

ما حكم الرجل الذي يريد استعمال كريمات لتبيض الوجه. وعندما علم بحرمتها، قال: أستعملها حتى إذا حصلت على بشره بيضاء، أتوب من استعمالها. مع العلم أن أثر ذنبه من تغير البشرة، سيبقى عليه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فقد سبق أن بينا في عدة فتاوى، إباحة استعمال الرجل للكريمات والمرطبات للبشرة، إلا ما كان منها خاصا بالنساء؛ فإنه يمنع منه؛ لعلة التشبه، كما في الفتوى: 374533 ، والفتوى: 129089.

وما كان محرما على الرجل، لم يجز له أن يستعمله بحجة أنه سيتوب، فربما لا يوفق للتوبة، وربما مات قبل أن يتوب.

وعلى كل حال، إذا فعل ذلك، وتاب؛ تاب الله عليه. ولا يضره بقاء أثر ما فعل على بشرته.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: