الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طاعة الزوج أو الخاطب في الأخذ من شعر الحاجبين
رقم الفتوى: 420025

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 20 رمضان 1441 هـ - 12-5-2020 م
  • التقييم:
13549 0 0

السؤال

أعرف أن النمص محرم، لكن إذا أراد الرجل من زوجته أو خطيبته حفّ حاجبيها، فهل ترفض الزواج وتبقى دون زواج؟ جزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

   فالراجح عندنا، والذي نفتي به، هو تحريم النمص مطلقًا، إلا إذا كان من أجل إزالة ما زاد على المعتاد مما يعيب، أو يشوّه الخلقة، وسبق بيان ذلك في الفتوى: 20494.

فلا يجوز للمرأة أن تأخذ من شعر حاجبيها لغير عذر، سواء أمرها بذلك زوج أو خاطب، أم لا.

 وهذا لا يعني أن تبقى المرأة دون زواج، فالزواج مأمور به، ومرغب فيه شرعًا، ولكنها تحاول أن تقنع خاطبها، وتبين له الحكم الشرعي.

فإن اقتنع؛ فالحمد لله، وإلا فلتتركه، وتفسخ الخطبة، وتبحث عن غيره، وتسأل الله تعالى أن يرزقها من هو خير منه.

وتراجع الفتوى: 18857، والفتوى: 18430. هذا فيما يتعلق بالسؤال الأول.

وأما السؤال الثاني، فنرجو إفراده في سؤال خاص؛ حتى تتم الإجابة عنه، كما هي سياسة الموقع.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: