الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحبت أستاذها وتريد نزع الحب
رقم الفتوى: 420142

  • تاريخ النشر:الخميس 22 رمضان 1441 هـ - 14-5-2020 م
  • التقييم:
3459 0 0

السؤال

عندي مشكلة. فهل يمكن أن تساعدوني!
أنا طالبة جامعية، ويمكن أن كون وقعت في حب أستاذي بالجامعة. هو متزوج وله أطفال، وأيضا أكبر مني تقريبا بعشرين سنة!!
والله لا أدري كيف حصل هذا الأمر، أعرف أن هذا مستحيل.
هل يمكن أن أحصل على نصائح منكم! لا زلت أدرس بالجامعة، وقد بقيت لي سنوات دراسية عنده.
ماذا أفعل لأنزعه من بالي، وأرجع كما كنت بالأول!

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

  فقد سبق التفصيل في حكم الحب في الفتوى: 4220.

ومنها تعلمين أن الإنسان قد يكون له كسب في ذلك، ويتسبب في حدوثه، وقد لا يكون له كسب فيه.

وعلى كل، فالواجب عليك أن تتقي الله عز وجل، ولا تجعلي مجالا للشيطان لإيقاعك بذلك في شيء من الفتنة.

  وسبق أن بينا كذلك كيفية علاج العشق، كما في الفتوى: 9360.

وإذا صدقت مع الله عز وجل؛ يسر لك السبيل للتخلص من ذلك، قال تعالى: فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ {محمد:21}.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: