الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اشترط إنجاز العمل في زمن محدد لقاء جعل
رقم الفتوى: 420337

  • تاريخ النشر:الأحد 25 رمضان 1441 هـ - 17-5-2020 م
  • التقييم:
321 0 0

السؤال

لقد قرأت لكم فتوى بخصوص موضوع الرهان، وقد حدث لي منذ فترة قريبة الأمر التالي: طلب مني والدي أن أقوم بعمل صعب، وقال لي لو انتهيت منه خلال هذا الشهر، لك مني إيجار محل شهريا. الحمد لله، انتهيت منه ليس طمعا في المكافأة، بل حرصا على طاعة والدي، ولأجل نفسي. هو يصرف لي الآن الإيجار.
فهل من بأس فيه؟ ولو كان فيه بأس. ما هي كيفية تصحيحه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلا حرج عليك في الانتفاع بالإيجار الذي أعطاك والدك إياه، بعد إنجاز العمل الذي طلبه منك، وليس هذا من الرهان المحرم، ولكنّه جعالة جائزة.
جاء في المعايير الشرعية الصادرة عن هيئة المراجعة والمحاسبة الشرعية للمؤسسات المالية الإسلامية:
5/3/1/2 يصح اشتراط إنجاز العمل في زمن محدد، بحيث لا يستحق العامل الجعل بعده إلا إذا انتهت المدة، وقد أوشكت النتيجة على التحقق، فتمدد تلقائياً. انتهى.
 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: