الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الزواج من امرأة ثانية دون توثيق في بلد الزوج بسبب منع القانون
رقم الفتوى: 421216

  • تاريخ النشر:الخميس 13 شوال 1441 هـ - 4-6-2020 م
  • التقييم:
2796 0 0

السؤال

أنا متزوج أعيش في دولة من دول المغرب العربي التي يمنع فيها تعدد الزوجات، وتعرفت إلى امرأة من دولة أخرى لغرض الزواج، فهل يمكنني إبرام عقد زواج معها في بلدها، دون أن يكون ذلك مسجلًا في سجلّ الأحوال الشخصية؟ وكيف يمكن إبرام عقد الزواج، ولا يتم تسجيل ذلك في مصالح دولتي؛ حتى لا أتعرض لعقوبات أو مشاكل؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فقد سبقت الإجابة عن مثل هذا السؤال في الفتوى: 302641.

ونضيف هنا فنقول: لا بأس بالزواج من امرأة ثانية، وفقًا للضوابط الشرعية؛ بأن يكون بإذن وليّها، وحضور الشهود، ولو من غير تسجيل ذلك في المعلومات الشخصية في بلد الزوج، إن أمن أن يترتب على ذلك أن تضيع على هذه المرأة حقوقها، أو حقوق أولادها -إن قدر له منها أولاد-، كالحق في النفقة، والميراث، ونحو ذلك. 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: