الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الوعد ببيع العقار قبل الشراء
رقم الفتوى: 421276

  • تاريخ النشر:الأحد 16 شوال 1441 هـ - 7-6-2020 م
  • التقييم:
771 0 0

السؤال

مات أبي، وترك لنا محل إيجار، وانتهى الإيجار بموت أبي، عرضت على إخوتي شراءه من صاحبه فرفضوا، واتفقت مع صاحب المحل على شرائه منه بمبلغ معين، وأمهلني أسبوعين.
خلال هذه الفترة استطعت أن أجد مشتريا للمحل بمبلغ أكبر مما اتفقت عليه مع صاحب المحل. سأقوم بإنهاء إجراءات الشراء، ثم أقوم ببيعه. هل هناك أية شبهة في المال الذي ربحته من هذه العملية؟
أرجو الرد في أسرع وقت ممكن. وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن كان ما تم بينك وبين المشتري مجرد وعد ببيع العقار له إن اشتريته، ولم تبعه العقار قبل تملكك له، فلا حرج في ذلك، ولك بيعه بعد أن تشتريه من مالكه، ولو بعته بأكثر مما اشتريته به، فلا حرج عليك في الانتفاع بما كسبته من ربح .

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: