الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

استبراء من زنت ثم تزوجت بمن زنى بها
رقم الفتوى: 421849

  • تاريخ النشر:الأربعاء 19 شوال 1441 هـ - 10-6-2020 م
  • التقييم:
2247 0 0

السؤال

أنا صاحبة الفتوى: 419659 وفيما يخص الاستبراء، فأنا قد حضت مرتين قبل العقد، وبعد آخر علاقة بيننا، وحضت مرة بعد العقد قبل أن يجامعني زوجي، فهل هذا يكفي لاستبراء الرحم؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإن كنت قد حضت حيضتين قبل العقد، فهذا كاف في إثبات براءة الرحم؛ لأن الراجح من أقوال الفقهاء أنه تكفي في ذلك حيضة واحدة، كما بينا في الفتوى: 1677.

وأما الحيضة التي بعد العقد، فلا تحسب؛ لأن المقصود أن يكون الاستبراء قبل العقد.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: