من جاءها الدم وتركت الصلاة ثم تبين أنها حامل - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من جاءها الدم وتركت الصلاة ثم تبين أنها حامل
رقم الفتوى: 422158

  • تاريخ النشر:الإثنين 24 شوال 1441 هـ - 15-6-2020 م
  • التقييم:
1708 0 0

السؤال

جاءني الحيض مدة ثلاثة أيام، وتركت صلاتي لذلك، ثم توقف الحيض في اليوم الثالث، وكان الدم خفيفاً جدّاً، فشككت، وأجريت فحص الحمل؛ فوجدت أني حامل، فكيف أقضي 15 صلاة؟ لأن قضاءها دفعة واحدة، هذا شاق عليّ. جزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فالصحيح أن الحامل لا تحيض، وهو قول الجمهور، وراجعي الفتوى: 125144.

فما تراه الحامل من دم، يعد دم استحاضة.

ومن ثم؛ فيلزمك قضاء هذه الصلوات.

وإذا علمت هذا؛ فقضاء هذه الصلوات إنما يلزمك حسب قدرتك، وبما لا يضر ببدنك، أو بمعيشتك التي تحتاجينها، على ما هو مبين في الفتوى: 70806.

فتقضين حسب قدرتك، وبما لا تتضررين به.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: