ضمان الأجير الخاص - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضمان الأجير الخاص
رقم الفتوى: 423571

  • تاريخ النشر:الخميس 12 ذو القعدة 1441 هـ - 2-7-2020 م
  • التقييم:
322 0 0

السؤال

طباخٌ في الأفراح (الأعراس) أو غيرها، قام بإفساد الطعام. هل يضمن؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فالطبّاخ الذي يستأجر في الأعراس وغيرها؛ أجير خاص، فلا يضمن ما فسد بغير تعد أو تقصير عند أكثر أهل العلم.
جاء في الموسوعة الفقهية الكويتية: والأجير الخاص أمين، فلا يضمن ما هلك في يده من مال، أو ما هلك بعمله، إلا بالتعدي أو التقصير. وله الأجرة كاملة.......

ومن فقهاء الشافعية من قال: إنه كالأجير المشترك، فيضمن. انتهى مختصراً.
وعليه؛ فإن كان الطبّاخ تعمّد إفساد الطعام، أو فسد الطعام بسبب تعديه أو تقصيره؛ فهو ضامن بلا ريب.
وأمّا إن كان الطعام فسد من غير أن يحصل منه تعدٍ أو تقصير؛ فالراجح أنّه لا ضمان عليه.
 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: