أحكام وجود النجاسة على الأرض - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحكام وجود النجاسة على الأرض
رقم الفتوى: 427819

  • تاريخ النشر:الإثنين 27 محرم 1442 هـ - 14-9-2020 م
  • التقييم:
926 0 0

السؤال

كانت هناك نجاسة في حذائي، ودست بها على أرض منزلنا. نظرت في الأرض، ولكنني لم أستطع أن أميز بشكل واضح النجاسة المنتقلة من حذائي للأرض. وسيصعب علي أن أتفقد كل سنتيمتر من الأرض.
فسؤالي هو: هل تشترط الرؤية الواضحة للنجاسة؛ لكي أحكم بوجودها، أم إنها يمكن أن تكون موجودة وغير واضحة المنظر، فأحاسب عليها غير واضحة: سواء كانت قليلة أو شفافة أو تم دهسها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فأحوال انتقال النجاسة من جسم لآخر، قد بيناها في الفتوى: 116329.

فإن كانت تلك النجاسة رطبة، أو كانت الأرض التي مشيت عليها رطبة أو مبتلة؛ فإن النجاسة تنتقل عند كثير من أهل العلم، ومع عدم هذا فلا انتقال للنجاسة، ثم إنه مع الشك في انتقال النجاسة، فالأصل عدم انتقالها، ولتنظر الفتوى: 128341.

والأرض وما اتصل بها اتصال قرار، تطهر بالجفاف عند كثير من العلماء، وهو مذهب الحنفية، واختيار شيخ الإسلام ابن تيمية.

فعلى هذا القول لو فرض أن النجاسة قد انتقلت لهذه الأرض، فإنها تطهر بالجفاف.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: