استبدال الكوينز في الألعاب بصناديق مجهولة المحتوى - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

استبدال الكوينز في الألعاب بصناديق مجهولة المحتوى
رقم الفتوى: 428683

  • تاريخ النشر:الخميس 7 صفر 1442 هـ - 24-9-2020 م
  • التقييم:
708 0 0

السؤال

أربح المال من لعبة فيفا الشهيرة على البلاي ستيشن؛ عن طريق الفوز في المباريات؛ وذلك يتطلب مجهودًا ووقتًا، وعندما أفوز في كل مباراة أحصل على مكافأة تسمى: كوينز (عملة في اللعبة)، وأقوم بفتح صناديق تعتمد على الحظ تسمى: (بكجات) بمبلغ من ذلك الكوينز -دون أن أدفع مالًا حقيقيًّا- تحتوي على عدد ثابت من اللاعبين، وكل لاعب يباع بقيمة معينة من الكوينز، فقد أكسب لاعبين سعرهم منخفض، أو لاعبين سعرهم مرتفع، فأقوم بتحويلهم لكوينز، ومن ثم بيع ذلك الكوينز، وتحويله لمال، وقد سمعت أن هذه البكجات من القمار، مع العلم أنني لا أدفع أموالًا حقيقية، إنما يأتيني هذا الكوينز من اللعب، والفوز بالمباريات بعد بذل الوقت والمجهود.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فما يسمى ب (الكوينز) وإن كان في أصله وهميًّا، فقد صار له محل للمعاوضة، كما سبق في الفتوى:401470.

ومن ثم؛ فاستبداله بصناديق مجهولة المحتوى، لا يخلو من غرر وجهالة، فهو ممنوع لهذا السبب.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: